الرئيس التركي : تركيا احتلت المرتبة الثانية في النمو الاقتصادي بعد الصين في 2020
March 26, 2021,

الرئيس التركي : تركيا احتلت المرتبة الثانية في النمو الاقتصادي بعد الصين في 2020

علّق الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، على التقلبات التي شهدها الأسواق في تركيا خلال الأيام الأخيرة وخاصة تراجع سعر صرف الليرة التركية مقابل العملات الأجنبية.

وأشاد أردوغان بالنمو الاقتصادي التي حققته تركيا خلال العام المنصرم والذي بلغ 1.8 بالمئة رغم تفشي وباء كورونا، مبينا أن تركيا احتلت المرتبة الثانية بعد الصين داخل مجموعة العشرين.

ونوه خلال المؤتمر العام السابع لحزب العدالة والتنمية، أن صادرات تركيا ارتفعت في عهد حكومات العدالة والتنمية، من 36 مليار دولار إلى 170 مليار دولار.

وأكد أن اقتصاد بلاده سيظهر تحسنا ملحوظا خلال الفترة القادمة من خلال التركيز على الاستثمار والإنتاج وتوظيف اليد العاملة والتصدير.

وأكد بأن التقلبات الحاصلة في الأسواق خلال الآونة الأخيرة لا تعكس حقيقة وديناميكيات وقدرات الاقتصاد التركي. حسب وكالة الأناضول.

وأردف قائلا: "على الرغم من الركود الناجم عن الوباء ستكون تركيا في المراتب الأولى عالميًا في الرحلات الجوية لامتلاكها أكبر بنية تحتية للطيران".

وتابع: "أعلنا الجدول الزمني لتطبيق برنامج الإصلاح الاقتصادي للوصول إلى أهدافنا، وأدعو المستثمرين الأجانب في بلادنا إلى مزيد من الثقة بقوة تركيا وقدراتها".

ولفت إلى أن تركيا أثبتت مرارا مقاومتها للصدمات عبر الهيكل الديناميكي لاقتصادها والانضباط المالي والالتزام بقواعد السوق الحرة.

وأردف: "سنصل إلى مستويات أفضل بكثير من خلال تنمية الاقتصاد التركي على أساس الاستثمار والإنتاج والتوظيف والتصدير في الفترة المقبلة".